عاجلة

أماني الخولي: تطبيقات تسلسل الجينوم تسهم في تتبع الانتشار الوبائي للعدوي

د ، زيزى حمدى

استعرضت الدكتورة أماني علي الخولي الأستاذ بقسم الباثولوجيا الاكلينيكية (ميكروبيولوجي) بكلية الطب جامعة القاهرة، خلال بحثٍ حول “تطبيقات تسلسل الجينوم في الميكروبيولوجيا الإكلينيكية”، أهمية اكتشاف الحمض النووي، حيث تضاعفت الاختراعات والتطبيقات التشخيصية ومن بينها اختبار الجيل التالي من التسلسل التى تم تطبيقها في مجال الميكروبيولوجيا الأكلينيكية لتشخيص مسببات العدوى التي تعجز الاختبارات التقليدية عن تشخيصها، إلى جانب تطبيقها في دراسة تعديلات الجينوم التي تزيد من ضراوة مسببات العدوى أو مقاومتها للمضادات الحيوية. وأشارت خلال مؤتمر ومعرض الأورومتوسطي الدولي السادس لبحوث الحياة والصيدلة الطب الحيوي، المنعقد الآن، بجامعة القاهرة، إلى أن تطبيقات تسلسل الجينوم تسهم في تتبع الانتشار الوبائي للعدوي وتحديد مصدر وطرق انتشاره، ولذلك تم تأسيس المعمل المرجعي بكلية الطب جامعة القاهرة سنة 2017 بتمويل من صندوق تنمية العلوم والتكنولوجيا، للتدريب والبحث العلمي وخدمة تشخيص المرضي وأبحاث الانتشارات الوبائية للعدوي، والتواصل بين الجامعات والمراكز البحثية في مجال الميكروبيولوجيا والأمراض المعدية والصحة العامة. جدير بالذكر أن الدكتورة أمانى الخولى، عضو هيئة التدريس بكلية الطب جامعة القاهرة، تمتلك نحو 45 بحثاً دولياً وأشرفت علي 90 رسالة ماجستير و دكتوراه ، في مجال تشخيص الأمراض المعدية و مكافحة العدوى و الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية وطرق التشخيص الحديثة باستعمال البيولوجيا الجزيئية واختبارات الجيل التالي من التسلسل. وتشغل “الخولى” منصب عضو في اللجنة الوطنية للكائنات الدقيقة التابعة لأكاديمية البحث العلمي.

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*