عاجلة

ادخلوا وابقوا في مساكنكم

كتب د فوزي الحبال
النملة احست بالخطر على قريتها قالت “أدخلوا مساكنكم”
نملة تعلم البشرية معنى الحجر الذاتي .
كن إيجابيا كن آمناََ خليك في البيت حافظ علي بلادك ،
أعزل نفسك عن الأخبار حول فيروس كورونا ، فكل ما تحتاج إلى معرفته أصبحت الآن تعرفه بالفعل ، لا تبحث عن عدد الموتى فهذه ليست مباراة لكرة القدم لكي تعرف النتيجة النهائية تجنب ذلك ، لا تبحث عن معلومات إضافية على الإنترنت لأنها ستضعف حالتك الذهنية ، تجنب إرسال رسائل مرعبة ومحبطة أذ أن بعض الناس ليس لديهم نفس القوة العقلية التي تملكها فبدلاً من مساعدتهم ستقوم بتنشيط الأمراض فيهم كالاكتئاب مثلاً .
أستمع إلى القران في المنزل ، وأبحث عن ألعاب للترفيه عن الأطفال وتبادل الأحاديث معهم ، سيساعد مزاجك الإيجابي على حماية جهازك المناعي في حين ثبت أن الأفكار السلبية تضعف جهازك المناعي وتجعله عاجزاً عن مقاومة الفايروسات ،

لقد علمني الحجر المنزلي اكتشاف ذاتي من جديد واكتشاف أولادي وعائلتي ، والأهم هو تقليص وتوفير مصاريف البيت ، بدءاً من مصروف بنزين السيارة ، وانتهاءً بعدم اللجوء للكماليات والرفاهية ، من مطاعم ومقاهي ونحوهما ،أن لا أستغرق وقتاً طويلاً على الهاتف ، ومواقع التواصل الاجتماعي ، وإنما أركز على قراءة الكتب ، والتامل والتفكير والتأليف ومشاهد الأفلام ،
الانكفاء على الذات وعلى العائلة والحجر المنزلي لا شك أنه عزز قيم التراحم والتعاطف والتكافل الاجتماعي بين البشر ، وعزز معه زرع هذه القيم في الجيل المقبل من أطفالنا ، وبالتالي فإن عالم ما بعد كورونا حتى على مستوى العائلة الصغيرة لن يكون هو ذاته ، الأهم من كل ذلك أن تؤمن إيمانا راسخا بأن هذا الوباء سوف يمر وسنكون جميعاً في أمان الله وبخير .
بزوال الفيروس اللعين وشفاء المصابين وفتح المساجد للمصلين
وآمنا من كل سوء يا رب العالمين .

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*