عاجلة

تنفيذ حكم الاعدام علي اربعة ذئاب بشريه قامو بخطف ممرضه

متابعة د شاهي علي……
واحدة من الوقائع التى تشهد مدى وحشية وبشاعة هؤلاء المجرمين الذين يستغلوا ضعف وقلة حيلة البعض؛ليقوموا بإرتكاب جرائم تتبرأ منها الرحمة والإنسانية،فهؤلاء ثلاثة ممرضات قد إنتهوا دوامهم وهموا بالذهاب إلى منازلهم،بعد أن أرهقتهم ساعات العمل الطويلة بالمستشفى،ليصادفوا ثلاثة شياطين مجسدون على صورة ٱدميين،إنعدمت بهم الرحمة،وقُتل فى قلوبهم الضمير،ليفعلوا مثل تلك الجرائم،ولكنهم قد نالوا جزائهم جراء فعلتهم الخبيثة.

“حكمت المحكمة على المتهمين بالإعدام شنقاً” الجملة التى وقعت على أسماع المتهمين كالصاعقة،فها هم يتمنون لو أن الزمن يعود للوراء لكى يتجنبوا فعل تلك الجريمة الموحشة،ولكن هيهات لما يتمنون،ثم أخذوا يستعرضون تفاصيل الجريمة منذ البداية بأذهانهم،وكيف وسوس لهما الشيطان بإغتصاب واحدة من ملائكة الرحمة،ثم عادوا إلى واقعهم،ونظروا إلى أنفسهم وكيف إنتهى بهم الأمر،فتيقنوا أنه لا مفر من حبل المشنقة.

فى البداية عندما إنتهوا ثلاثة ممرضات من عملهم بإحدى المستشفيات،فتفاجأوا بأربعة أشخاص يستقلون دراجة نارية “توك توك” قاموا بخطف إحدى الممرضات الثلاثة تحت تهديد السلاح،وسريعاً ما نقلوها “بالتوك توك” ثم فروا هاربين،الأمر الذى أثار خوف ورعب الممرضتان الأخريتان،فسريعاً ما توجهوا صوب مركز الشرطة،وقاموا بتحرير محضر بتفاصيل ما شاهدوه بالواقعة.

فتم عمل التحريات المكثفة من قِبل الجهات الأمنية بمحافظة الإسكندرية،فتم ظهور المجنى عليها بحالة إعياء شديد،فتم نقلها للمستشفى فى الحال،وعند أخذ أقوالها،قامت المجنى عليها بإعطاء مواصفات المتهمين للشرطة،لسهولة التعرف عليهم،وما هى إلا ساعات حتى تم إلقاء القبض عليهم،وبمواجهتهم بنتائج التحريات،وشهادة شهود العيان،قاموا بالإعتراف بإرتكابهم الجريمة،كما أضافوا أنهم بعد أن إختطفوا المجنى عليها بواسطة التوك توك،توجهوا نحو إحدى الأراضى الزراعية،فتناوبوا إغتصابها تباعاً،ثم فروا هاربين.

تم تحرير محضر يحمل إعترافات المتهمين الأربعة،وإحالنه للنيابة التى قامت بدورها بإحالتهم لمحكمة الجنايات،فقامت المحكمة بإصدار حكم بإعدامهم شنقاً،وتم تنفيذ حكم الإعدام يوم الخميس الماضى،ثم تم نقل جثثهم إلى مشرحة كوم الدكة،تمهيداً لتسليمهم لذويهم.

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*